الخميس , 22 يونيو 2017
أخبار وأحداث

عن المجلة

عن المجلة

         المجلة المصرية للدراسات القانونية والاقتصادية دورية علمية إلكترونية محكمة، نصـف سنوية، تصدر في نهاية شهر يونيو، ونهاية شهر ديسمبر من كل عام، وتديرها هيئة تحرير علمية  مستقلة غير تابعة لأية مؤسسة عامة أو خاصة، وبإشراف كامل من هيئة استشارية تضم نخبة من الخبراء المتخصصين في التخصصات الدقيقة في المجالات القانونية والاقتصادية.

       وتنشر المجلة المصرية للدراسات القانونية والاقتصادية البحوث القانونية والاقتصادية باللغات العربية والإنجليزية والفرنسية، كما تنشر المجلة مراجعات ونقد الكتب القانونية والاقتصادية التي صدرت حديثاً، وكذلك نشر تقارير الندوات والمؤتمرات العلمية والحلقات النقاشية التي عقدت حديثاً في هذه المجالات، كما تتيح المجلة للباحثين القانونيين والاقتصاديين فرصة نشر ملخصات رسائلهم العلمية، من  ماجستير ودكتوراه، والتي نوقشت حديثاً في الدول العربية والأجنبية، وذلك كله وفقاً لقواعد وإجراءات النشر الخاصة بالمجلة.

       وتهدف المجلة إلى إتاحة الفرصة أمام الباحثين لنشر بحوثهم القانونية والاقتصادية الرصينة والمبتكرة من أجل إثراء وتنمية البحث العلمي في هذه المجالات، وتوظيف نتائج هذه البحوث في خدمة المجتمعات ومواكبة التطورات المتلاحقة على المستوى الدولي، كما تهدف إلى متابعة المستجدات العلمية في المجال القانوني والاقتصادي عن طريق التعريف بالكتب والترجمات الحديثة، والرسائل العلمية والبحوث التي تقدم في المؤتمرات والندوات العلمية، وهو ما سيؤدي إلى توطيد الصلات العلمية والفكرية بين الباحثين من مختلف دول العالم.

18 تعليق

  1. هيئة التحرير

    النشر بالمجلة مجاني.
    تفضل بإرسال البحث وسنبدأ فور استلامه في اتخاذ إجراءات نشره.

  2. د. صلاح توفيق

    الأساتذة الأجلاء القائمين علي أمر المجله سدد الله خطاكم وعدتم بإصلاح بط التحميل في العدد السادس ولاكن إلا الآن كما هوفي بط التحميل وليس الأعداد السابقه حيث قد يمل الباحث من بط تحميل العدد واستغراقة وقت أطول
    هناك العديد من المعالجات نتمني أن تهتمو بي الامر لكي تعم الفائدة حيث وجهت العديد من طلابي للاستفادة من البحوث المنشورة في مجلتكم العامره
    يمكن فك الضغط من العدد السادس وسيتم تحميله علي الشبكه كالاعداد السابقه
    اتمني من الدكتور أحمد عبالصبور معالجه الأمر
    وأسأل الله أن ينفع بك البلاد والعباد

  3. د. عماد الدين احمد الجامعه المفتوحة

    الاخوة فيى ادارة المجلة نشكر لكم الجهود في اثراء الساحة العلمية
    ونتمني ان يجعل الله ذالك في ميزان حسناتكم

    واود ابداء ملاحظة عن العدد السادس انة لايتم تحميله بسرعة مثل الاعداد السابقة ولايظهر اسماء الكتاب عند البحث فيه علي الشبكة العالمية.
    لكي تصل المساهمات العلمية ويتم الاستفادة منها فهي قيمه في هذا العدد
    ووفقكم الله لخدمة العلم

  4. نشكر سعادتكم على مجهودكم ونستفسر ، هل المجلة تدخل ضمن المجلات المعتمدة من لجان الترقيات بمصر ؟

    • هيئة التحرير

      لجان الترقيات في مصر لا تقبل الأبحاث المنشورة بمجلات إلكترونية إلا بشروط خاصة.

  5. د. صلاح توفيق

    الاخوه في التحرير نشكر لكم الجهود
    ونستفسر عن العددالسادس لا يتم تحميله بسرعه ولايظهر كتابه علي الإنترنت قوقل
    نرجو علاج الأمر حتي تظهر المساهمات العلمية في هذا العدد
    وفقكم الله

  6. السلام عليكم ،نشكركم على هذه المجلة الرائعة وعلى اهتمامكم بالبحث والباحثين كما ارغب في الاستفسار عن موعد نشر العدد القادم من فضلكم ، وتفضلوا بقبول تحياتي …

    • هيئة التحرير

      السلام عليكم:
      شكرا لكم على هذه الكلمات الطيبة، نحيطكم علما بان العدد الخامس سيصدر خلال هذا الأسبوع، ونحن الآن نحضر للعدد السادس الذي يمكنكم المساهمة فيه بعد استيفاء إجراءات التحكيم العلمي. وتقبلوا تحيات إدارة المجلة

  7. هل ممكن ان الحق بالعدد الرابع

  8. متي العدد الخامس يادكتور

  9. بن الشيخ النوي

    بشرى خير وفتح وصرح علمي جديد ان شاء الله ييسر للباحثين نشر ابحاثهم العلمية بمستوى اكاديمي رفيع ان شاء الله فبارك الله فيكم ولكم ولنا جميعا.

  10. مجهود رائع وجهد مشكور لكل من ساهم ودعم هذه المجلة العلمية القيمة
    وتحية خاصة لرئيس التحرير د احمد
    ربنا يكلل خطواتك بالنجاح
    ويحقق لك ما ترنو اليه من اهداف
    فتري بعينيك ما تعبت فيه يديك
    ويتحقق لك ما تصبو اليه

  11. احمد عبدالرحمن النجار

    الف مبرووك استاذي الدكتور / احمد عبدالصبور ، علي هذا العمل العلمي الفذ ، ودائما كما عودتنا ان تخرج لنا الافكار الجديدة المستنيرة ، فكان لك السبق في العيادة القانونية بحقوق اسيوط ، والان في المجلة العلمية ، اسال الله تعالي ان يوفقك لما فيه الخير والرشاد ، وتفضلوا بقبول تحياتي …

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى